مرحبا بكم في تركستان تايمز
9سنوات سجن لإمام مسجد لتعليمه القرآن للأطفال

  ليس خافيا على العالم معاناة المسلمين الأويغور في تركستان الشرقية في ظل الاحتلال الصيني منذ65عاما، حيث تمارس الصين كل أنواع الظلم والاضطهاد لإبعاد المسلمين عن دينهم. نشرت إذاعة آسيا الحرة ومقرها واشنطن خبر حكم محكمة صينية في قرية آيكول التابعة لمدينة آقسو بتركستان الشرقية على إمام مسجد سوق الخميس الشيخ عزيز أحمد بالسجن 9 أعوام بتهمة تعليم الأطفال تعاليم الدين والقرآن الكريم دون إذن مسبق من السلطات الصينية.

أعلنت إذاعة آسيا بأنها استلمت رسالة من شخص في مدينة آقسو كتبت فيها تفاصيل اعتقال الإمام والحكم عليه بالسجن 9 سنوات، بعد تلقي الرسالة إتصلت الإذاعة بمسؤلي إدارة سجون المنطقة وبعض الأهالي وتأكدت بأن الخبر صحيح وأن الأطفال الذين علمهم الإمام تحت سن15 ولايزيد عددهم أكثر من عشرة طلاب.

هذا الخبر يكشف مدى معاناة المسلمين الأويغور في تركستان الشرقية في سبيل الحفاظ على دينهم الحنيف، ووحشية السلطات الصينية تجاه الأويغور ومدى قسوتها في حربها على الإسلام في المنطقة.

هذا الواقع الأليم في تركستان الشرقية يحتم على العالم الإسلامي حكومات وشعوبا ومنظمات الاهتمام بأوضاع المسلمين الأويغور واستخدام نفوذهم على الصين لتخفيف ممارساتها الجائرة هناك.

تعليقات
اسم:
البريد الإلكتروني:
تعليق:
كلمة التحقق: